ألمانيا : وسائل إعلام تسلط الضوء على عائلة سورية تخيط كمامات للمساعدة في مواجهة أزمة فيروس كورونا

سلطت صحيفة ألمانية الضوء على عائلة سورية قامت بمبادرة خياطة كمامات للمساعدة في ظل أزمة كورونا بألمانيا.

وقالت صحيفة “باساور نويه بريسه“، الجمعة، بحسب ما ترجم عكس السير، إن عائلة حسين، المقيمة في بلدة بورغكيرشن، بولاية بافاريا الألمانية، تعمل على ماكينة الخياطة بكامل طاقتها هذه الأيام، حيث تساعد العائلة السورية بأكملها على تسهيل الحياة لأصدقائهم ومعارفهم في ظل أزمة كورونا الحالية، من خلال خياطة كمامات، وتنتج العائلة حتى 75 كمامة يومياً، لتقوم بعد ذلك جارة العائلة، هايدي فيليسي، بالمساعدة في توزيع الكمامات.

وتعيش عائلة رمزي حسين (44 عاماً) في ألمانيا منذ ثلاث سنوات، بعد الفرار من مدينة حلب بسوريا التي تسيطر فيها الحرب.

وساعدت هايدي فيليسي (78 عاماً) العائلة منذ قدومها، ودعمت الابنة نورا (13 عاماً) في تعلم القراءة والكتابة بالألمانية، وهي بمثابة جدة للفتاة.

وتقول ربة الأسرة، عائشة (39 عاماً): “تعلمت الخياطة من أمي عندما كنت طفلة صغيرة”، مضيفةً أن فكرة خياطة الكمامات خطرت لها الآن، لأنها تريد المساعدة في ظل أزمة كورونا، ورد الجميل الذي تلقته عائلتها في ألمانيا.

وعندما أخبرت العائلة هايدي فيليسي عن فكرة خياطة الكمامات، قررت المرأة الألمانية بشكل عفوي تولي عملية توزيعها.

وختمت الصحيفة بقول فيليسي: “سألت وتعرفت على متاجر توزيع الكمامات، حتى أنني أرسلت البعض منها إلى إيطاليا، لأن بعض معارفي في مدينة بولونيا بحاجة إلى مثل هذه الكمامات”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. اي المانيا كلها بانتظاركم لانه بدنا مبدئيا خمسين مليون كمامه مسخره بالفعل ههههههههههه ركبتو فيهم الفلاتر ولا مجرد فوط وصارت كمامات هههههههههه

  2. رامي مخلوف يتبرأ من شحنة مخدرات ويطالب بكشف الفاعلين
    دمشق – «القدس العربي»: طالَب رجل الأعمال السوري رامي مخلوف الجهات الأمنية بملاحقة من يُصَنِعْ ويُتَاجِرْ بالمواد المخدرة. وقال في بيان نشره على حسابه الرسمي على فيسبوك «نطلب من الجهات المعنية أن تضع حداً لمثل هذه الممارسات في البلاد وبأن تلاحق من يُصَنِعْ ويُتَاجِرْ بهذه المواد المخدرة المخربة لعقولنا والمؤذية لأولادنا». ويأتي هذا البيان بعد أيام من إعلان السلطات المصرية عن ضبط شحنة كبيرة من المخدرات المعبأة بعلب حليب تحمل علامة تجارية باسم «ميلك مان» وهي شركة خاصة يملكها رامي مخلوف تعمل في مجال شراء الحليب من مربي الأبقار من مختلف الأرياف في المناطق السورية وتقوم تلك الشركة بإعادة تصنيعه وتنكيهه إضافةً لتصنيع الألبان و الأجبان.

  3. اعرف عائله لاجئين قامت هنا بذات العمل و تبرعت بالكمامات لبيوت المسنين.

إغلاق