صحيفة تركية : ” القوات التركية تواصل تعزيزاتها في إدلب و كأن المعركة ستبدأ بأي لحظة ! “

تواصل القوات التركية تعزيز مواقعها في محافظة إدلب السورية في إطار عملية “درع الربيع” التي أطلقتها نهاير فبراير/شباط الماضي من العام الجاري، إثر سقوط 33 شهيدًا من القوات التركية جراء غارات شنتها قوات الأسد على المنطقة آنذاك.

وفي الوقت الذي لم يصدر فيه أي تصريح رسمي عن وزارة الدفاع التركية حول انتهاء عملية “درع الربيع” في سوريا، فإن القوات التركية تنشر في إدلب أهم منظومات الدفاع الجوية الموجودة بمخازنها.

ويمكن القول وبقوة ان القوات التركية في حالة تأهب واستعداد كاملين لمواجهة أي تهديد يمكن أن يصدر عن نظام الأسد المعروف عنه عدم التزامه باتفاقيات وقف إطلاق النار، ومن جانب آخر تقوم القوات التركية على تعزيز مواقعها العسكرية شمال طريقي إم4 وإم 5.

بدوره قال المحلل العسكري التركي توران أوغوز، في حديثه مع صحيفة يني شفق، أن القوات التركية من خلال نشرها أنظمة رادار ودفاع جوي في المنطقة، فإنها تعطي رسالة بهذا الشكل؛ “هدوء تام كما لو أنها لا توجد أي عملية عسكرية قائمة، وفي الوقت ذاته استعداد تام وكان العملية العسكرية ستبدأ بأي لحظة”.

وقال أوغوز، أن إرسال القوات التركية منذ إعلان وقف إطلاق النار مطلع مارس/آذار المنصرم حتى الآن؛ أكثر من 4 آلاف مركبة عسكرية، فضلًا عن أكثر من 10 آلاف جندي، يعتبر رقمًا كبيرًا لا يستهان به، كما أنه يشير إلى أن تركيا تتابع تعزيز مواقعها وعدم الاكتفاء بالاعتماد على مخرجات وقف إطلاق النار الأخير، حسب المحلل التركي.

مشيرًا إلى أن ما نشرته تركيا مؤخرًا من أنظمة رادار ودفاع جوي سيكون رادعًا للأسد من أجل ثنيه عن التفكير بأي هجوم محتمل ضد إدلب.

*العنوان والنص لصحيفة “يني شفق” التركية

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

إغلاق