كم نسبة الألمان الذين يؤيدون تشديد العقوبات على منتهكي قواعد كورونا ؟ .. استطلاع للرأي يجيب

كشف استطلاع للرأي أن 77% من الألمان يتوقعون حدوث موجة ثانية من جائحة كورونا خلال الفترة المقبلة.

وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه الجمعة أن 20% فقط من الألمان لا يتوقعون موجة ثانية من كورونا بأعداد إصابات مرتفعة مجددا.

وتماشيا مع هذا التوقع، يرى 51% من الألمان أن الأفراد تصرفوا “بشكل غير متعقل” خلال الأزمة.وكانتنسبة أصحاب هذا الرأي في حزيران/ يونيو الماضي 33%.

وأعرب 50% من الذين شملهم الاستطلاع عن اعتقادهم بأنهم معرضون لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وكانت نسبة من ذكروا ذلك في الاستطلاع السابق 40%.

وبلغت نسبة من يعتقدون ذلك بين من هم فوق 70 عاما في الاستطلاع الحديث 62%.

وبوجه عام رأى 49% من الألمان أنهم لا يرون تهديدا على صحتهم من الفيروس.

وذكر 71% من الألمان أن الإجراءات التي فُرضت للحد من الجائحة لم تمثل قيودا كبيرة على حياتهم الشخصية، بينما شعر العكس 29% من الذين شملهم الاستطلاع.

ودعا 94% من الألمان إلى إجراء اختبارات إلزامية للعائدين من الخارج للكشف عن إصابة محتملة بالفيروس، بينما عارض ذلك 6% فقط.

وأعرب 65% من الألمان في استطلاع للرأي عن تأييدهم لتشديد العقوبات في حالات انتهاك قواعد مكافحة جائحة كورونا.

وأظهر الاستطلاع، الذي نُشرت نتائجه الجمعة، أن 32% من الألمان عارضوا على سبيل المثال تشديد العقوبات ضد من ينتهكون إلزام ارتداء الكمامات أو يخرقون قاعدة المسافة الآمنة.

وجاء أقوى تأييد لتشديد العقوبات من جانب أنصار التحالف المسيحي، المنتمية إليه المستشارة أنغيلا ميركل، (78%)، يليهم أنصار الحزب الاشتراكي الديمقراطي، الشريك في الائتلاف الحاكم، (74%)، ثم أنصار حزب الخضر (64%)، والحزب الديمقراطي الحر (63%).

وبالنسبة لأنصار حزب “اليسار”، طالب بتشديد العقوبات 38% فقط، مقابل 27% لأنصار حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي.

وأجرى الاستطلاع معهد “فالن” لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من القناة الثانية في التليفزيون الألماني. (DPA – DW)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق