قناة تسلط الضوء على تجربة لاجئ سوري في كندا .. ” حان دورنا لنقدم الشكر إلى بلدنا المضيف ” ( فيديو )

جورج شاب سوري من مدينة القامشلي وصل إلى كندا مع عائلته في 2015 بعد اندلاع الحرب في منطقته.

ولم يستغرق سوى بضعة أسابيع حتى تكيف مع أجواء شتاء كندا وتأقلم مع ظروف الحياة في عالمه الجديد.

يقول جورج: “إن البداية كانت صعبة” كالعثور على وظيفة والقيام بإجراءات التأمين الصحي.

وبعد 6 سنوات بات الشاب السوري متطوعا في الصليب الأحمر للمشاركة في النضال ضد جائحة كوفيد-19، كرد للجميل لبلد استضافه مع عائلته.

فهل العودة إلى سوريا ستكون أمرا واردا في المستقبل بالنسبة لجورج؟.. المزيد في التقرير المصور المرفق (France24)

 

 

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. التطوع 90% من الكنديين بيعملوه فما هو شي غريب لكن أغلب اللي قبلتهن لجوء كندا هم من المسيحيين حتى لو كانوا شبيحة ومجرمين (في واحد بكندا كان بميلشيا الدفاع الوطني و برقبته العديد من ولاد دوما ومع ذلك عايش بكندا لجوء ) أو من المسلمين اللي ساكنين بالخليج و معهن مصاري أما من يستحق اللجوء من المخيمات أخدت فقط 1%