إيداع متهمين السجن الاحتياطي في ألمانيا عقب حملة دولية ضد الجريمة المنظمة

عقب حملة دولية ضد الجريمة المنظمة تم إيداع العديد من المشتبه بهم السجن الاحتياطي في ألمانيا.

وقال المدعي العام الألماني، بنيامين كراوزه، من الهيئة المركزية لمكافحة جرائم الإنترنت لدى الادعاء العام في مدينة فرانكفورت، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، الثلاثاء: “المحاكم لبت جميع طلباتنا”، وتركزت الحملة في ولاية هيسن الألمانية.

وقال المحقق إن الهدف الرئيس من الاحتجاز السابق للمحاكمة هو منع المشتبه بهم من الفرار والاختباء، مشيراً إلى أن بعض المشتبه بهم قد أدلوا بإفادات حول الجرائم المتهمين فيها، موضحاً أنه سيُجرى تقييم المزيد من الأدلة التي تتعلق بمواد مخدرة ومعدات تكنولوجيا معلومات تم مصادرتها.

وقال المدعي العام: “إنها ليست مسألة أسابيع، بل شهور”، ولم يستبعد كراوزه إمكانية الاستعانة بالمعلومات الخاصة بهذه الأدلة وغيرها من البيانات الخاصة بمحققين دوليين في الكشف عن جرائم قديمة، وإجراء تحقيقات جديدة بناء على ذلك.

وتم الاثنين الماضي اعتقال أكثر من 70 شخصاً في مداهمات في أنحاء متفرقة من ألمانيا، من بينهم أكثر من 60 شخصاً في ولاية هيسن.

ويزيد عدد الاعتقالات في الحملة الدولية عن 800 اعتقال، وتم خلال الحملة ضبط أطنان من المخدرات ومصادرة كميات كبيرة من النقود والمجوهرات والأسلحة.

والهدف الرئيس من الاحتجاز السابق للمحاكمة هو منع المشتبه بهم من الفرار والاختباء. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.