استطلاع : الآباء في ألمانيا يحددون السن الأنسب لحصول الطفل على هاتف

مع التطور التقني على مستوى العالم تزداد غالبا حيرة الآباء بشأن التوقيت المناسب لشراء هاتف ذكي لطفلهم، لا سيما بعد استخدام مثل هذه التقنيات بشكل مكثف في العملية التعليمية أيضاً منذ تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأظهر استطلاع حديث، تم نشره الخميس، أن 50% تقريبًا من الآباء في ألمانيا يعتزمون شراء هاتف ذكي لطفلهم، أو اشتروه بالفعل، في المرحلة العمرية من 6 إلى 11 عاما.

وجاء في الاستطلاع، الذي أجراه معهد “يوغوف” لقياس مؤشرات الرأي، أن 4% من الآباء الذين شملهم الاستطلاع يعتزمون أو قاموا بالفعل بمنح طفلهم هاتف ذكي في وقت مبكر عن ذلك في عمر بين 3 و5 وأعوام.

وفي المقابل، ذكر 36% ممن شملهم الاستطلاع أنه من المفضل أن يستغرق الأمر وقتاً أطول، وأنهم يعتبرون عمر ما بين 12 و14 عاماً التوقيت المناسب لحصول الطفل على هاتف ذكي، بحسب الاستطلاع.

وبالنسبة للوسائط الرقمية والإعلامية الأخرى، مثل التلفاز أو الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، فصرح أغلب الآباء الذين شملهم الاستطلاع في ألمانيا بأن لديهم نظرة عامة فيما يتعلق بمحتويات الوسائط التي يستخدمها أطفالهم والتحكم فيها.

ويسري ذلك على الأطفال حتى عمر 14 عاماً، بحسب الاستطلاع.

وتجدر الإشارة إلى أن هذا الاستطلاع شمل إجمالي 1007 أشخاص من الآباء في ألمانيا، وتم إجراؤه في الفترة بين 9 و17 تشرين الثاني الجاري. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.