استطلاع : أغلبية مواطني الاتحاد الأوروبي مع ضم أعضاء جدد بشكل أسرع

يعتقد غالبية مواطني الاتحاد الأوروبي (بنسبة 58%)، أن الاتحاد الأوروبي يجب أن يقبل أعضاء جدد بشكل أسرع، وفقا لدراسة استقصائية للبرلمان الأوروبي نشرت، الأربعاء.

وتأتي هذه النتائج قبل قمة قادة الاتحاد الأوروبي الرئيسيين في بروكسل في وقت لاحق هذا الأسبوع للنظر في منح أوكرانيا ومولدوفا وضع مرشحتين للاتحاد الأوروبي بعد توصية المفوضية الأوروبية الأخيرة.

ويدرس قادة الاتحاد الأوروبي هذه الخطوة الرمزية للغاية تضامنا مع أوكرانيا في ظل الغزو الروسي. ومع ذلك، فإن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي عملية مطولة سياسيا ومعقدة قانونيا.

فعلى سبيل المثال، حصلت سلوفاكيا على وضع مرشح عام 1999 وأصبحت عضوا في الاتحاد الأوروبي في عام 2004. ومنحت تركيا وضع المرشح في العام نفسه، لكنها لا تزال غير عضو.

وفي مثال آخر، كانت مقدونيا الشمالية مرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي لمدة 17 عاما، وفي تموز/ يوليو 2020، أعطت المفوضية الضوء الأخضر من حيث المبدأ لمفاوضات الانضمام.

ويعتقد غالبية مواطني الاتحاد الأوروبي أيضا أن الحرب الأوكرانية ستؤثر قريبا على حياتهم أو أثرت بالفعل على مستوى معيشتهم.

وقال نحو 40% من المشاركين في الاستطلاع إن مستوى معيشتهم قد تدهور بالفعل أو سيتدهور أكثر في العام المقبل بسبب الحرب.

وتمت مقابلة حوالي 27 ألف شخص لإجراء دراسة “يوروباروميتر” في نيسان/ أبريل وأيار/ مايو. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.