من خسارة الأقاليم إلى خسارة الكواكب .. حزب الله ينعي قيادياً رفيعاً سقط دفاعاً عن بشار الأسد في سوريا

نعت وسائل إعلام حزب الله قيادياً جديداً من أبرز “حجاج” حزب الله، بعد مقتله على يد الثوار في سوريا.

وبحسب المعلومات التي رصدها عكس السير، فإن “الحاج علي حسين بلحص” قتل خلال معارك الدفاع التي يخوضها الحزب دفاعاً عن بشار الأسد في سوريا.

وينحدر بلحص من بلدة صديقين الجنوبية، فيما لم يذكر إعلام الحزب المنطقة التي قتل فيها على وجه التحديد.

ويعتبر بلحص من أبرز قادة الحزب الميدانيين، ويلقب بـ “علي كوكب”، وبذلك يكون حزب الله قد خسر خلال الأشهر الأخيرة كوكباً وإقليمين (القياديان أبو محمد الإقليم و أبو عيسى الإقليم).

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫8 تعليقات

  1. لو أعلنت جماعة حسن زميرة عن خسائرها الحقيقية في سوريا لقامت البيئة الحاضنة للحزب بإعدام زميرة رميا بالأحذية في الضاحية الجنوبية

  2. لاشماتة والآن جاء وقت السؤال والجواب عند اللة العلي القدير: من ربك ثم من نبيك …….. لنرى ان كان أعد العدة لهذا الساعة الفاصمة التي لارجعة فيها. هنا تبزغ الأبصار ويسد على الأفواة وتتكلم الأرجل ان كنا من أصحاب السعير تقانا اللة برحمتة منها وجميع المسلمين الصادقين. آمين

  3. مو على اساس هؤلاء المقاومين الشرفاء أو اشرف الناس كما نعتوا أنفسهم يريدون الاستشهاد في القتال ضد إسرائيل والعدو الصهيوني ؛ وإذ لنراهم يهاجمون الشعب السوري الثائر لحريته وكرامته وعلى أرضه … وهذا ماجنوا على أنفسهم الدعس تحت أقدام فرسان الثورة ومجاهديها … جزاء عدوانهم على بلدنا المقدس وشعبنا الحر؛ ولازال الدعس مستمر وسيستمر.

  4. لا حفض إلى جهنم وبئس المصير وعقبال الدجال والجيش بشار . الله محيي الثوار والشعب الثائر . . .

  5. شكله خبيث ومنحرف ويمكن رفاقه تخلصوا منه من كثر ما شافوا منه نجاسة وسوء أخلاق فاقت خبثهم

إغلاق