صحيفة لبنانية عن بشار الأسد : سنستعيد السيطرة عل كامل البلاد بالتفاوض أو المعارك .. و ” لن تكون في سوريا كردستان أخرى “

قالت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، الموالية للنظام، الجمعة، إن زواراً نقلوا عن بشار الأسد رفضه لوجود “كردستان سوريا”.

وذكتر الصحيفة أن بشار أعرب عن “رفضه كل محاولة من جانب أي جهة في العالم لطرح حلول سياسية تستند الى تخلّي السلطة المركزية، ولو بصورة مؤقتة عن سلطتها الكاملة والمطلقة على كامل الأراضي السورية”.

وأبلغ بشار “حلفاء دمشق وأصدقاءها أنه ليس في وارد القبول بأي طروحات ترد ضمن مساعي الحل السياسي، تقضي بترك مناطق سورية تحت وصاية تركيا أو الولايات المتحدة أو الاردن، وأن دمشق لا تفاوض الأكراد على إدارة مناطق بصورة مستقلة، وأنه لن تكون هناك كردستان أخرى في سوريا”.

وشدد، بحسب الصحيفة، على أن “المناطق التي ينتشر فيها الأكراد هي مناطق سورية، ولا خصوصية لها تسمح بتحويلها الى مناطق حكم ذاتي، وأكد أن الحكومة السورية ستواصل العمل لاستعادة السيطرة على كامل الاراضي السورية، سواء من خلال التفاوض والمصالحات أو من خلال المعارك العسكرية، ولن تقبل دمشق بأي محاولة لتغيير الأوضاع الديموغرافية أو السياسية في أي منطقة سورية”.

وأضافت الصحيفة، نقلاً عن الزوار الذين لم تسمهم، أن “الأسد الذي يشرح، مع كثير من الراحة، واقع الميدان، والانهيار النهائي القريب لتنظيم داعش، لا يتصرف على أساس أن الحرب انتهت، بل هو يعتقد أن أعداء سوريا يعملون جاهدين لإبقاء النار مشتعلة، ولا يمكن له أو لأي عاقل أن يثق بالإدارة الاميركية، مهما صدر عن واشنطن من مواقف أو بعثت موفدين، والأسد يتصرف على أساس استمرار المعركة، ويعمل على تعزيز الوضع العسكري والامني والاجراءات التي تساعد الناس على الصمود”.

كما نقل الزوار أن الرئيس السوري يرفض بحزم أي محاولة لتكريس خطوط تماس أو مناطق متنازع عليها تكون محل تفاوض. وأضاف هؤلاء: “الأسد لا يقف عند خاطر أحد عندما يتعلق الأمر بهذا الجانب، وهو أبلغ موسكو احتجاجاً مباشراً على مشروع موسكو لتنظيم مؤتمر حوار للشعوب السورية، وأكد للقيادة الروسية أن هناك شعباً سورياً واحداً لا شعوباً، ودمشق ترحب بالحوار، لكنها ترفض عقده في القاعدة الروسية في حميميم”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. صار للصعلوك لسان و يتكلم يا مسخ لولا ايران المجوسي اين كنت و الروس تكلموا بعضمة لسانهم بان لو لاهم لكنت الان في المحاكم للقصاص قوات سوريا الديمقراتية يمثل الشعب السوري بكل اطيافه. ذهب يوم العلوي كان هو السيد و باقي الشعب عبيد انها يوم اخوة الشعوب ليتعايشوا في سوريا سواسيا دون ان يكون لاحد الافضلية و يقرروا مصيرهم بانفسهم

  2. بشار الاسد بذلك يخالف ارادة حليفه الاقوى روسيا ولكن الروس يعتبرونه السلطة الشرعية الوحيدة بهذا البلد في كل مناسبة
    لذلك فهو يسيطر عليهم من منطلق ان نظامه الوحيد القادر على تشريع وجود قوات غير روسيا بسوريا
    فإذا لم ينصاعو لرغبته بالمركزية المطلقة يمكن ان يتقارب من الامريكان ولهم وجود غير قانوني على الارض
    او يمكن ان يتقارب مع قطر و يوافق على مد خط الغاز ضمن الاراضي السورية و هو دمار لتجارة الغاز الروسية مع اوروبا الغربية