بعد سنوات من تعرضها لكيماوي بشار الأسد .. طفلة سورية تستعيد قدرتها على الوقوف و المشي في تركيا ( صور )

سلطت وسائل إعلام تركية الضوء على طفلة سورية تمكنت من الوقوف على قدميها مجدداً، بعد أن فقدت القدرة على المشي، جراء الهجوم الكيميائي الذي طال مدينة حمص، قبل أربعة أعوام.

وقالت وكالة “دوغان” التركية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الطفلة راما جاسم (5 أعوام)، والتي قضي والدها في معارك حمص قبل أن تراه، أُصيبت قدماها عندما كانت في الشهر التاسع من عمرها، جراء الهجوم الكيميائي الذي استهدف من خلاله النظام السوري مدينة حمص، ما أفقدها قدرتها على المشي أو الوقوف مجدداً.

وتابعت الوكالة أن والدة راما “أحلام ميلاد” لجأت وطفلتها إلى تركيا، لتتمكن “راما” من الوقوف على قدميها مجدداً، بعد سنوات من العلاج في كل من محافظتي كليس وغازي عينتاب.

وأضافت أن “راما” التي فقدت الإحساس بإحدى قدميها، عاودت الجري واللعب إضافة إلى الذهاب للمدرسة مؤخراً، وتحدثت “مروة دينشر” إحدى المدرسات للوكالة قائلة: “شهدت راما أكثر لحظات الحرب إيلاماً، إذ فقدت والدها إضافة إلى قدرتها على المشي”.

وتابعت: “هي لا تتمكن من الجري واللحاق بأصدقائها أثناء اللعب، فإما أن تبقى خلفهم، أو تضطر للانسحاب، وعدم مشاركتهم اللعب”.

وختمت بالقول: “في هذه الحالة نوقف اللعب كي لا تشعر راما بالحزن، فابتسامتها تكفي لجعلنا سعداء”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد