قنصلية بشار الأسد في اسطنبول تكشف عن التسعيرة الجديدة لـ ” جواز السفر السوري “

نشرت قنصلية بشار الأسد العامة في اسطنبول التكاليف الجديدة لتجديد أو الحصول على جواز سفر جديد.

وتناقل ناشطون ومكاتب خدمية صورة عن إعلان نشرته القنصلية في مقرها اليوم، وجاء فيه: “اعتباراً من 1/5/2017، يحدد الرسم القنصلي عند منح أو تجديد جواز أو وثيقة سفر للمواطنين السوريين ومن في حكمهم المتواجدين خارج الجمهورية العربية السورية وفق الآتي: ضمن نظام الدور بمبلغ (300) دولار أمريكي – بشكل فوري ومستعجل بمبلغ (800) دولار أمريكي”.

ويأتي هذا الإعلان بعد بضعة أيام من إعلان سابق أوقف من خلاله العمل بتمديد جوازات ووثائق السفر، حتى إشعار آخر.

وتسبب الإعلان الأول بخسارة الكثير من السوريين لمواعيدهم السابقة التي دفع بعضهم ثمناً لها، للسماسرة المتفقين مع موظفين في القنصلية، بين 50 إلى 200 دولار أمريكي، وذلك لصعوبة الحصول على “دور” عبر موقع القنصلية بشكل اعتيادي.

وكان القرار الأول انسحب لاحقاً على كافة قنصليات وسفارات النظام حول العالم، وهو الأمر المتوقع للقرار / الإعلان الثاني أيضاً.

ولم يذكر الإعلان الثاني آلية “نظام الدور” الذي سيتم اتباعه، علماً أن برنامج “حجز المواعيد” عبر موقع القنصلية ما زال متوقفاً، وأي محاولة للحجز تنتهي بالرسالة: “لا يمكنك حجز موعد حاول في يوم آخر”.

وبحسب تصنيف لموقع “وورلد أطلس” في آذار من العام الماضي، فإن كلفة إصدار الجواز السوري (حتى غير السريع) هي الأغلى في العالم، وذلك حتى قبل القانون الذي يرفع سعر الجواز السوري.

أما تصنيف Henley & Partner، فقد أظهر أن جواز السفر السوري حل في المرتبة 101 من حيث القوة من أصل 104 جوازات سفر.

ولا يعتبر الجواز السوري الأغلى ثمناً والأضعف حول العالم فقط، بل هو أيضاً “الأقل صلاحية”، حيث يمنح النظام معظم السوريين في الخارج مدة سنتين فقط عند تجديد الجواز أو الحصول على جواز جديد.

ومنذ اندلاع الثورة، عمل بشار الأسد على حرمان معارضيه من الحصول على أو تجديد جوازات سفرهم، ما دفع مئات الآلاف من السوريين إلى استخدام جوازات سفر مزورة، أو دفع مبالغ باهظة لمرتزقة النظام وسماسرته، مقابل الحصول على جواز سفر، في ظل فشل الأمم المتحدة أو “أصدقاء سوريا” بإيجاد أي حل بديل.

مواضيع متعلقة

مصائب جديدة تنتظر السوريين في المطارات .. سفارات بشار الأسد تمنح جوازات سفر ” نظامية ” مقابل مبالغ طائلة ثم تعمم أنها ” مسروقة ” !

نظام الأسد يواصل نهب السوريين حتى بعد هروبهم منه .. تعديل جديد يطال منح و تجديد جوازات السفر

قرار جديد من قنصليات النظام حول تجديد جوازات السفر

رويترز : اللاجئون السوريون يحتاجون لشراء وثائق سفر من نظام بشار الأسد

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫9 تعليقات

  1. أقسم بالله اذا الايام بتدور وبنستلم لحتى نعمل رسوم جواز السفر السوري انه يطلع المواطن على القرداحة على حساب الدولة السورية الجديدة و**** على قبر حافظ النجس وبشار وكل العيلة ويرجع موثق هالشيء ومعزز مكرم ياخد الجواز الجديد ويكون من افضل الجوازات بالعالم.

    1. وهذا أقل شئ ممكن نساويه…مع زرافة الجحش وعيلته الحقيرة..وملته ونسله النجس…

  2. نظام حقير مجرم وجشع ؟؟ ناس كانت عايشة مع القرود في المغارات والكهوف واجت صارت تحكم البلد بعدما كانت تعمل خدم عند السوريين ؟؟ لعن الله حافظ ووالديه لسابع جد وذريته كلها ؟

  3. يلعن روحك ياحافظ.. ويابشار الأسد.. ويا هالأمم المتحدة اللي مخلين 23 مليون مواطن سوري بحاجة حيوان